مبدأ أثر نسبية العقد، دراسة مقارنة

محتوى المقالة الرئيسي

م.د. صائب صالح ابراهيم الربيعي

الملخص

CrossRef DOI


 


إذا أبرم العقد على وجه صحيح مستوفياً أركانه وشروط صحته صار شريعة المتعاقدين سواء من الناحية الايجابية أو السلبية ولا يتعدى نطاقه -كمبدأ عام- إلى غيرهما، وهو ما يعبر عنه بمبدأ نسبية أثر العقد، هذا المبدأ مثار خلاف على الصعيدين الفقهي والقضائي ولقد أنقسم الرأي حوله الى فريقين أحدهما يؤثر الالتزام بنطاق هذا المبدأ استناداً الى المنطق، الذي يقضي بأن العقد لا يضر ولا ينفع إلا من كان طرفاً فيه ولا يخل بذلك وجود بعض الاستثناءات والتي تعد مظهراً من مظاهر امتداد العقد الى غير اطرافه،  أما الفريق الثاني فهو يحاول تأسيس اتجاهه على أسس متعددة أهمها فكرة العدالة، فقواعد العدالة التي يوحي بها العقل والضمير تعد مكملة للقواعد القانونية والتي تساعد القاضي في الاستعانة ببعض الحلول وتمنحه كذلك سلطة تقديرية تطبيقاً للعدالة، فيذهب الى امتداد أثر العقد الى الغير ولاشك أن تحديد نطاق أثر العقد بالا استخلاف لا يعد استثناء من هذا المبدأ سواء كان استخلاف عام أم خاص، فالمشرع العراقي نص على امتداد أثر العقد الى المتعاقدين والخلف العام دون اخلال بالقواعد العامة المتعلقة بالميراث في المادة (142) من القانون المدني، ونص على ذلك ايضا المشرع  المصري في المادة (145) من القانون المدني، فيعد وفقاً لذلك ان العقد قد توسع ليشمل اطرافه و الخلف العام والخلف الخاص دون ان يعد ذلك استثناء من مبدأ نسبية أثر العقد، ولقد اثير السؤال ايضا حول المقصود بأطراف العقد ؟، فمن هم اطراف العقد، هل هم الاشخاص الذين وقعو عليه ؟ أم يتسع المفهوم ليشمل الاشخاص الذين ساهموا في تكوين العقد وأيا كان دورهم فيه، أم يشمل هذا المفهوم الاشخاص الذين وقعو على العقد، ومع ذلك فأن المشرع جاء بعدة تحفظات واستثناءات على مبدأ نسبية أثر العقد نزولا على مقتضيات المصلحة العامة، هذه الاستثناءات هي التعهد عن الغير والاشتراط لمصلحة الغير، على الرغم من اثارتها للعديد من التساؤلات من جانب الفقه القانوني فيما إذا كانت هذه التحفظات تعد في حقيقتها استثناء من مبدأ نسبية أثر العقد كما أعطى الدائن في بعض الحالات _الحق في رفع دعوى مباشرة.

تفاصيل المقالة

كيفية الاقتباس
الربيعي م. ص. ص. ا. . (2024). مبدأ أثر نسبية العقد، دراسة مقارنة. مجلة كلية المعارف الجامعة, 35(1), 131-148. استرجع في من https://uoajournal.com/index.php/maarif/article/view/784
القسم
المقالات

الأعمال الأكثر قراءة لنفس المؤلف/المؤلفين